الرئيسية » الندوة الافتتاحية للأكاديمية الصيفية الخاصة بولايات تونس الكبرى

الندوة الافتتاحية للأكاديمية الصيفية الخاصة بولايات تونس الكبرى

عقد مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية "الملتقى السنوي لأئمة و شباب ضد التطرف والفساد" من 15 جويلية و يتواصل إلى 20 أوت 2020 بالحمامات.

وافتتحت الأكاديمية الصيفية الخاصة بولايات تونس الكبرى بندوة فكرية حوارية بعنوان "قيم و تعاليم الدين الإسلامي في مكافحة الفساد"، أثثها كل من الأستاذ عبد الفتاح مورو، الدكتور محمد الشتيوي، في حين قام بتسيير الجلسة رئيس المركز الدكتور رضوان المصمودي.

هذا الملقتى يسعى إلى تشبيك الشباب بالفاعلين الدينين من أجل تعميق التشخيص الميداني وفهم واقع المناطق المستفيدة بالمشروع وتحديد المحاور الرئيسية التي يمكن أن تمثل إطارا مرجعيا للمواطنة الفعالة و المشاريع المجتمعية و الديمقراطية الناشئة في المنطقة عن طريق مجموعة من التدريبات و المحاضرات في المجالات السالف ذكرها .

 

أهداف الأكاديمية الصيفية:

 

تهدف الورشات التشاركية الجهوية إلى تعميق التشخيص وفهم واقع المناطق المعنية انطلاقا من تبادل التجارب وتحديد المحاور الرئيسية للمواطنة الفعالة وأفكار المشاريع المجتمعية و تعزيز الديمقراطية الناشئة في المنطقة. وستتناول المواضيع الآتية

• وضع اليات تشاور و حوار بين الشباب و الفاعلين الدينين

• تحديد الخطوط الرئيسية والأولويات للتنمية المجتمعية المندمجة

• تحديد التوصيات التي تنهض بالتنمية المجتمعية في مناطق تدخل المشروع

• بلورة رؤية استراتيجية مشتركة للتنمية المجتمعية لكل منطقة

• صياغة أفكار مشاريع مجتمعية بصفة تشاركية سيتم تبنيها من قبل اصحاب القرار في المستقبل

في نفس السياق